وحدة تقنية المعلومات

إنطلقت فعاليات وحدة تقنية المعلومات في المؤسسة مع إفتتاح المبنى الجديد لها في العام 2007، وتضم شبكة الكومبيوترات في المؤسسة أكثر من 45 ألف متر من كابلات الشبكة في كافة زوايا المبنى، حيث تتصل كافة الوحدات والأقسام في المؤسسة بالشبكة المحلية والشبكة العالمية للمعلومات (الإنترنت). ومع تطوير الوحدة كما وكيفا، ومن أجل الإدارة المتمركزة لمختلف أقسام هذه الوحدة، تشكلت في الهيكلة التنظيمية للمؤسسة وحدة تحت عنوان دائرة تقنية المعلومات في المؤسسة، حيث تهدف إلى أتمتة مختلف الوحدات العلمية والإدارية في المؤسسة وربط المؤسسة بمواقع المعلومات والمكتبة الرقمية في الداخل والخارج وإطلاق المكتبة الرقمية للمؤسسة وعرض إنجازات المؤسسة رقميا.
وتتكون دائرة تقنية المعلومات من الوحدات التنظيمية التالية:
الوحدة المعلوماتية: تتمثل مهمة هذه الوحدة في الدعم الفني لشبكة المركز وكافة البرمجيات والتطبيقات والمعدات الضرورية لها. كما يقع مركز المعطيات (Data Center) في هذه الدائرة، حيث يضم كافة أجهزة الخدمات والتخزين. وقد نجحت الوحدة المعلوماتية حتى اليوم بإعداد برمجيات وتطبيقات متعددة لأتمتة مسار العمل العلمي والإداري في المؤسسة، ما يساهم في إنسيابية العمل الإداري وتنفيذ المشاريع العلمية في المؤسسة.
وحدة سيمرغ للفهرسة: توازيا مع إنطلاق نشاطات المكتبة، بدأت إدارتها بعملية فهرسة الكتب والمجلات حسب نظام التصنيف في الكونغرس. وفي منطلق العمل (عام 1984) كانت تجري تلك العملية يدويا وعلى بطاقات محددة، بيد أنه وفي عام 2000  وبعد إبرام إتفاق مع شركة إيران رسا للبرمجيات والمعدات الكومبيوترية، أصحبت المكتبة مزودة بتطبيق "سيمرغ" للفهرسة ومنذ ذلك الحين، باتت عملية الفهرسة رقمية. تضم عملية الفهرسة في تطبيق/ منظومة سيمرغ جزئين أساسيين: أولا: فهرسة الكتب باللغات الشرقية والغربية من الكتب المطبعية والمخطوطات وذات الطبع الحجري والرقمي. ثانيا: فهرسة المجلات الشهرية والجرائد والحوليات بمختلف اللغات.
وحدة المكتبة الرقمية: جرى تفعيل وتدشين النسخة الأولى من المكتبة الرقمية في عام 2005 بخبرات محلية، حيث تم عرض المصادر التي خضعت للمسح الضوئي في مكتبة المؤسسة وأصبحت في متناول الباحثين في المؤسسة عبر الشبكة الداخلية، غير أن الحاجة إلى منظومة أكثر فاعلية لرفع حاجات الباحثين، دفعت إدارة المؤسسة إلى إبرام إتفاق مع شركة نوسا عام 2011، حيث تم إستبدال المنظومة / التطبيق السابق بتطبيق مكتبة سيمرغ الرقمية. ويقدم التطبيق الجديد إمكانيات واسعة من ضمنها إمكانية عرض النص تماما وبشكل موحد في كافة المصادر والمراجع. وتتوفر هذه الخدمة حاليا في الشبكة الداخلية للمؤسسة فقط.
مجرى العمل في وحدة المكتبة الرقمية تضم إجماليا المراحل التالية:
•  إعداد المصادر: يعمل القائمون على المكتبة الرقمية وبالتعاون مع رئاسة المكتبة على توفير المصادر الرقمية الضرورية من خلال الشراء أو إستقبالها كمنحات وهدايا أو التبادل في بعض الحالات ومن ثم يتم تسليمها إلى وحدة معالجة المعلومات من أجل تجهيزها وتحمليها في المنظومة الرقمية. هذا بالإضافة إلى البحث في الإنترنت عن المصادر والمراجع وتحمليها في حال توفرها.
•  المسح الضوئي لمصادر المكتبة: حيث يتم المسح الضوئي للمصادر والمراجع في المكتبة، من الكتب والمجلات والمخطوطات والوثائق والصور وغيرها من الكتب، حسب الأولويات التي تضعها إدارة المكتبة وتقتضيها حاجة الباحثين.
•  المعالجة (Processing): في هذه المرحلة تتم معالجة كافة المصادر الرقمية التي من المقرر أن تدخل في منظومة المكتبة وتنطوي هذه المرحلة على إزالة المشاكلة الشكلية، OCR ، الضغط وعنونة الملفات.
•  الإشراف وإدخال المعلومات: في آخر مرحلة من مراحل دورة العمل ، يرصد مسؤول المشروع الملفات المعالجة قبل أن يشرف عليها مدير المكتبة، على أن تدخل الملفات المنظومة الرقمية.
الموقع الإلكتروني لمؤسسة: إنطلقت النسخة الأولى للموقع في 1999، قبل أن تنطلق النسخة الحديثة في 2004 ، حيث كانت تعرض مقالات المؤسسة مجانا وعلى شكل HTML في الموقع. غيرأنه وفي يناير 2013، جرى تدشين النسخة الثالثة، حيث تم عرض النسخة PDF لكافة منشورات المؤسسة حسب نظام الإشتراك (SUBSCRIPTION) للجميع.

 

Priority
البريد الإلكتروني
Description
Send